المجتمع الدولي يحذر المؤتمر التشاوري من استخدام نفوذهم لسيطرة الإنتخابات

مقديشو (الصومال اليوم): حذر المجتمع الدولي أعضاء المؤتمر التشاوري الوطني الصومالي من استخدام نفوذهم الإداري لعرقلة الإنتخابات الجارية في جميع الولايات الصومالية كما دعاهم إلى تحقيق تعهداتهم باجراء إنتخابات شفّافة ونزيهة.

وذكر في بيان صحفي مشترك بين الإتحاد الأوروبي والأمم المتحدة والإتحاد الإفريقي وإيثوبيا وبريطانيا والسويد والولايات المتحدة ومنظمة إيغاد أنه من المهم انتخاب جميع أعضاء كل من مجلسي الشعب الأعلى والأدنى على حسب الإجراءات والقواعد التي صدرت عن المؤتمر الوطني  والتي تنفذها اللجان الإنتخابية.

ودعا البيان إلى أن تأسيس البرلمان والحكومة على هذا النمط ( اي حسب نتائج المؤتمر ) تضمن حصول المؤسسات الحكومية المنتظرة على ثقة المجتمع الدولي  والشعب الصومالي.

وأكد البيان أنه يجب تصحيح الأخطاء وإعادة النظر بجدية إلى مسيرة الإنتخابات مشيرا إلى أن هناك أخطاء قانونية لفت انتباههم والتي من بينها دعم مرشحين بالنفوذ والإقتصاد الحكوميين ومنع ناخبين وشيوخ عشائر حقيقيين من دخول القاعات الإنتخابية.

يأتي هذا في ظل تزايد الإنتقادات المحلية والدولية التي وجهت إلى الحكومة المنتهية فترة ولايتها والتي من بينها تأجيل مستمر ومتعمد في مواعيد الإنتخابات بدأ من أغسطس العام الجاري إلى الآن حيث كان من المفترض تنفيذها حسب موعدها المحدد.

تواصل معنا عبر هذا الإيميل:

Somaliatoday2006@hotmail.com.