وزير الأمن لولاية جوبالاند يتحدث عن الجدار الكيني الفاصل بين الصومال وكينيا

مقديشو (الصومال اليوم): تحدث وزير الأمن لولاية جوبالاند السيد عبد الرشيد حسن (Janan)، بلهجة شديدة عن الاعتداء الكيني لمديرية بلدة حواء بمحافظة جدو الصومالية، بعد أن قامت كينيا ادخال الجدار الذي تبنيه في الحدود بين البلدين إلى الجانب الصومالي.

هذا الاعتداء الكيني قد أغضب سكان مديرية بلدة حواء، ونظموا تظاهرات احتجاجية ضد الجيش الكيني المسئول عن بناء الجدار الفاصل بين البلدين.

وأوضح الوزير بأن حكومة جوبالاند والحكومة الفيدرالية ليس لديهم معلومات عن مقياس الجدار بأنه على الخط الحدودي أم أنه غير ذلك، والتدخل الكيني في بعض مناطق تلك المديرية، وليس هناك قبول حكومي صومالي بأن تقوم كينيا باعتداء على الأراضي الصومالية، وأنهم على ضد أي تدخل كيني غير شرعي في الأراضي الصومالية.

وقد وصل الوزير أمس الإثنين إلى مدينة بلدة حواء، والتقى فيها مع إدارة المديرية وأطياف المجتمع المدني، مشيرا بأنهم لا يسكتون عما أي اعتداء كيني على الحدود الصومالية.

وقد أعلنت كينيا سابقا وبدأت بجدار فاصل بين حدود البلدين مشيرة إلى أنها تهدف بهذه الخطوة للتصدى على الأعمال الارهابية التي تشنها حركة الشباب.

تواصل معنا عبر هذا الإيميل:

somaliatoday2006@hotmail.com