قيادي من حركة الشباب يستسلم لقوات الحكومة الصومالية في إقليم جدو

مقديشو (الصومال اليوم): أكد نائب محافظ إقليم جدوجنوب غربي الصومال عثمان نور حاجي في مقابلة أجرت معه وسائل الإعلام المحلية باستسلام  قيادي من حركة الشباب لقوات الحكومة الصومالية في نواحي مدينة “غربهارى” حاضرة محافظة جدو.

وأشارعثمان في المقابلة بأن هذا القيادي كان مسؤولا إداريا لحركة الشباب المناهضة للحكومة الصومالية في قرية ” عيل جدود” من محافظة جدو.

ويضيف عثمان بأن هذا القيادي من حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة مازال في سجن للقوات الصومالية لإجراء تحقيق إضافي عليه.

وكان هذا القيادي متنكبا ببندقية ومسدسة حين استسلامه للقوات الصومالية في أدغال بنواحي مدينة ” غربهارى” حاضرة المحافظة.

تواصل معنا عبر هذا الإيميل:

Somaliatoday2006@hotmail.com