النائب قيبديد: الهجوم على منزلي كان مخططا لاغتيالي

مقديشو(الصومال اليوم): أخبر عضو مجلس الشيوخ في البرلمان الصومالي الفيدرالي النائب عبدي حسن عوالي( قيبديد ) أن الهجوم الذي شنته قوات أمنية على منزله في الثلاثين من ديسمبر الماضي كان مخططا لاغتياله.

وقال السيد قيبديد الذي يترأس اللجنة المشتركة للدستور في مجلسي البرلمان الصومالي إن الخطر في استهدافه أو أفراد عائلته لا يزال قائما.

وأضاف ” لا زلت أستشعر الخطر في استهداف نفسي أو أفراد عائلتي أو أي مسؤول حكومي آخر  في الدولة، على الحكومة الصومالية الحفاظ على الأمن والاستقرار للجميع”.

وتابع قيبديد: أطلب من مجلسي البرلمان الفيدرالي تعيين لجنة لمتابعة هذه التطورات التي تشير إلى خطر التدخلات الخارجية  الذي يواجه سيادة البلاد ويقودها إلى الانهيار.

يذكر أن قوات أمنية صومالية تابعة لدولة الإمارات العربية المتحدة في إحدى المعسكرات في العاصمة مقديشو قامت باقتحام منزل السيد قيبديد أثناء غيابه وفتشته بالرغم من تمتعه بحصانة دستورية.

تواصل معنا عبر هذا الإيميل:

Somaliatoday2006@hotmail.com